الحزب الشعبي الجمهوري: قيس سعيد أضر بسمعة تونس كثيرا
tunigate post cover
تونس

الحزب الشعبي الجمهوري: قيس سعيد أضر بسمعة تونس كثيرا

الحزب الشعبي الجمهوري يقول إن قيس سعيد أضر كثيرا بسمعة تونس مطالبا إياه بالرحيل
2022-02-17 15:08

أثار تصريح الرئيس التونسي قيس سعيد بشأن تكوين لجنة للتدقيق في القروض والهبات التي تحصلت عليها الدولة التونسية، موجة انتقادات واسعة. وعبر الاتحاد الشعبي الجمهوري عن استغرابه الشديد مما وصفه بـ “جهل قيس سعيد المطبق كلما تحدث عن الفساد في المجال الاقتصادي وفي المجال المالي خاصة”. وقال: “إن قيس سعيد أضر كثيرا بصورة تونس في الخارج بسبب تصريحاته الرعناء”.


وحمل الاتحاد الشعبي الجمهوري قيس سعيد مسؤولية الدمار الاقتصادي والسياسي بتعطيله مؤسسات الدولة وأجهزتها، مطالبا إياه بـ “الرحيل ليجنب البلاد والعباد ما لا تحمد عقباه”.


وفي بيان نشره الخميس 17 فيفري/ فبراير 2022، ذكر الاتحاد الشعبي الجمهوري:”حال الاقتصاد يسوء ليس فقط بسبب الفساد ، بل أصبح هناك تخوف حقيقي خاصة بعد حل المجلس الأعلى للقضاء و تعويضه بهيئة بديلة وتخوف أكبر من أن تونس لم تعد دولة قانون ولا توجد بها مؤسسات دستورية”.


وتساءل الحزب عن جدوى إصدار المرسوم المتعلق بالصلح الجزائي والذي يقوم على تصنيف الذين تعلقت بهم قضايا فساد حسب درجة تورطهم ومحاكمتهم، كما تساءل عن دعوة قيس سعيد القضاء إلى القيام بوظيفته في إطار الحياد التام والحال أنه شكك في نزاهة القضاة وقرر حل المجلس الأعلى للقضاء، وفق نص البيان.

الحزب الشعبي الجمهوري#
تونس#
قيس سعيد#

عناوين أخرى