عرب

الحرب تحرم 39 ألف طالب فلسطيني من الثانوية العامة 

انطلق طلبة فلسطين اليوم السبت في امتحانات  الثانوية العامة في الضفة الغربية في غياب طلبة قطاع غزة.

معتقلو 25 جويلية


وحسب ما أوردته وكالة الأنباء الفلسطينية “وفا”، فإن 39 ألف طالب أي حوالي 44% من مجموع الطلبة، حُرموا من اجتياز الامتحانات إما بسبب استشهادهم أو إصابتهم أثناء العدوان، وإما بسبب تعذر الظروف نظرا لتوقف الدروس في القطاع منذ 9 أشهر وتدمير المؤسسات التربوية.

واقتصر عدد الطلبة الغزاوين الذي يواصلون الدروس 1320 طالبا، غادروا القطاع باتجاه 29 دولة، وأغلبهم في مصر.  

ويمر هذا العام على القطاع دون ثانوية عامة للمرة الأولى منذ النكبة عام 1948.

وتسبب العدوان في استشهاد 8000 تلميذ في غزة وجرح 12500 آخرين, بينهم 2500 أصبحوا من ذوي الإعاقة، و350 مدرسا، فضلا عن المفقودين، حسب إحصائيات وزارة التعليم العالي.

وذكرت السلطات الفلسطيني  أن 307 مبان مدرسية حكومية أصابها القصف. 

كما دُمّرت 110 مدارس وجامعات بشكل كلي, و321 مدرسة وجامعة بشكل جزئي وارتفع عدد المدارس التابعة لوكالة غوث وتشغيل اللاجئين “الأونروا” المخصصة كمراكز الإيواء والتي استهدفها الاحتلال بالقصف إلى نحو 150 مدرسة من أصل 228 مدرسة تابعة للوكالة في قطاع غزة.

   ويعاني 630 ألف طالب وطالبة في قطاع غزة الحرمان من حقهم في التعليم منذ السابع من أكتوبر 2023,  يتوزعون بين مدارس الحكومة ومدارس وكالة الغوث والمدارس الخاصة, فضلا عن 88 ألفا من طلبة الجامعات,  و80 ألف طفل بلغوا سن الالتحاق برياض الأطفال.