الجمهوري يطالب بانسحاب تونس من "مناورات تحضرها إسرائيل
tunigate post cover
تونس

الجمهوري يطالب بانسحاب تونس من "مناورات تحضرها إسرائيل

الحزب الجمهوري يندد بمشاركة تونس في مناورات عسكرية تضم قوات الكيان الصهيوني ويدعو إلى انسحاب القوات التونسية فوراً
2022-06-22 10:01

دعا الحزب الجمهوري، إلى انسحاب تونس فورا من مناورات “الأسد الأفريقي 2022″، مطالبا الجهات الرسمية بتقديم كشف مفصل إلى الشعب التونسي عن خلفيات المشاركة فيها.

وأصدر الجمهوري بيانا الثلاثاء 21 جوان/ يونيو 2022، إثر الإعلان عن “انطلاق أكبر مناورات عسكرية في أفريقيا والتي تقام في المغرب تحت اسم “الأسد الأفريقي 2022” بقيادة الولايات المتحدة الأمريكية ومشاركة جيش الاحتلال الصهيوني. 

وأدان الجمهوري بشدة “انخراط منظومة 25 جويلية/ يوليو، في مسار التطبيع على أكثر من صعيد”، محملا “رئيس الجمهورية المسؤولية الكاملة عن انتهاج سياسة تضرب في العمق الثوابت الوطنية للشعب التونسي ودولته المنحازة إلى قضايا التحرر الفلسطيني والانعتاق من نير الاحتلال”.

ويشارك الجيش التونسي للمرة الثانية على التوالي في التمرينات العسكرية “الأسد الأفريقي 22″، التي انطلقت في كل من المغرب وغانا والسنيغال، بالتعاون مع القيادة الأميركية في أفريقيا (أفريكوم) منذ 6 جوان/ يونيو الجاري، وتتواصل إلى غاية جويلية/يوليو القادم، بمشاركة 7500 عسكري من 13 دولة، وملاحظين عسكريين من 28 بلدا. 

وشاركت تونس العام الماضي في تمرين “الأسد الأفريقي 21” بـ 400 عسكري من الجيوش الثلاثة، إلى جانب 64 عسكريا من الولايات المتحدة الأمريكية.

الحزب الجمهوري#
المغرب#
تونس#
مناورات الأسد الإفريقي#

عناوين أخرى