تونس

الثانية في أقل من شهر.. تلميذة تعتدي على أستاذها بشفرة حلاقة

أعلنت صفحة التلميذ التونسي على فيسبوك، اليوم السبت، خبر اعتداء تلميذة على أستاذها بشفرة حلاقة بمعهد بئر علي 2 بصفاقس، دون ذكر الكثير من التفاصيل.
وفي اتصال هاتفي لبوابة تونس بالأستاذة سهى ميعادي، عضو في الجامعة العامة للتعليم الثانوي أفادتنا أنّ تكرّر مثل هذه الحوادث بات خبزا يوميّا في المؤسّسات التربوية التونسية.
وقد دعت إلى تطبيق قانون زجر الاعتداءات على الأساتذة، والذي أصبح مطلبا ملحّا مع تكرّر الحوادث الممثالة.
وأضافت: “عندما تُستهدف المؤسّسة العمومية عبر ضرب القيمة الاعتبارية للمربّي، يصبح العنف ضدّ الأساتذة حدثا مألوفا لا يهتزّ له جفن من يكون التعليم والتربية آخر اهتماماته”.
فيما كتبت على صفحتها الرسمية: “حادثة اعتداء تلميذة على من علّمها حرفا بشفرة حلاقة إثر تقرير قدّمه ضدّها، ألا يستوجب تدخّلا سريعا وحازما لوقف هذا النزيف.. كفى استهتارا بالقيمة الاعتبارية للأستاذ.. كفى عبثا بمنظومة القيم.. كفى ضربا للمؤسّسة العمومية”.
ومثّل الاعتداء، الثاني على الأساتذة في أقل من شهر، ففي الـ18 من أفريل الماضي أقدم تلميذ على طعن أستاذه بواسطة آلة حادة “سكين” من الحجم الكبير بالمدرسة الإعدادية دار الأمان بالقيروان، ممّا تسبّب في إصابة الأستاذ بجروح على مستوى الظهر استوجبت نقله العاجل إلى المستشفى.