اقتصاد تونس

التضخّم في تونس.. الأسعار ترتفع بنسق أقلّ من أكتوبر

 تراجع التضخم إلى 8،3 بالمئة، خلال نوفمبر 2023، مقابل 8،6 بالمئة في أكتوبر 2023، وفق ما أظهره المعهد الوطني للإحصاء ضمن نشريته الخاصّة بمؤشر الاستهلاك العائلي لشهر نوفمبر 2023، نشرها، الثلاثاء.
وأرجع معهد الإحصاء تقلّص التضخم إلى تراجع نسق الزيادة في الأسعار بين شهري نوفمبر وأكتوبر 2023 بالمقارنة بالفترة ذاتها من 2022. 

وتراجع نسق تطوّر أسعار مجموعة المواد الغذائية من 13،1 بالمئة إلى 11،9 بالمئة ونسق أسعار مجموعة الأثاث والتجهيزات والخدمات المنزلية من 8،8 بالمئة إلى 8،1 بالمئة.
وزادت أسعار المواد الغذائية، خلال نوفمبر 2023، بنسبة 11،9 بالمئة، ويعود ذلك بالأساس إلى ارتفاع أسعار القهوة بنسبة 35 بالمئة وأسعار الزيوت الغذائية بنسبة 29 بالمئة وأسعار لحم الضأن بـ28 بالمئة وأسعار لحم البقر بـ17،1 بالمئة وأسعار الغلال الطازجة بـ14،1 بالمئة.
وارتفعت أسعار المواد المصنعة، لشهر نوفمبر 2023، بـ4،7 بالمئة باحتساب الانزلاق السنوي، ويعزى ذلك بالأساس إلى ارتفاع أسعار مواد البناء بـ5،8 بالمائة وأسعار الملابس والأحذية بـ9،7 بالمئة وأسعار مواد التنظيف بـ8 بالمئة.
وزادت أسعار الخدمات بـ6،3 بالمئة، نتيجة ارتفاع أسعار خدمات المطاعم والمقاهي والنزل بـ10،7 بالمئة وأسعار خدمات النقل العمومي والخاص بـ14،4 بالمئة وأسعار الخدمات المالية بـ13،3 بالمئة وخدمات التأمين بـ5،1 بالمئة.
وسجل التضخم الضمني لشهر نوفمبر 2023 أي التضخم دون احتساب الطاقة والتغذية، تراجعا إلى 7،3 بالمئة بعد أن كان في حدود 7،4 بالمئة خلال أكتوبر 2023.
وتطوّرت أسعار المواد الحرّة بـ9،2 بالمئة، مقابل 5،2 بالمئة بالنسبة إلى المواد المؤطرة، علما أن نسبة الانزلاق السنوي للمواد الغذائية الحرة بلغت 13،4 بالمئة، مقابل 3،3 بالمئة بالنسبة إلى المواد الغذائية المؤطرة.
وشهد مؤشر أسعار الاستهلاك ارتفاعا بـ0,3 بالمئة خلال نوفمبر 2023 مقارنة بشهر أكتوبر بعد الارتفاع بـ0,7 بالمئة خلال أكتوبر 2023.
ويفسر هذا التطور، أساسا، بالارتفاع المسجل في أسعار المواد الغذائية بـ0,4 بالمئة وأسعار خدمات المطاعم والمقاهي والنزل بـ0,7 بالمئة وارتفاع أسعار الزيوت الغذائية 3٫8 بالمئة وأسعار مشتقات الحبوب بـ1٫1 بالمئة وأسعار الغلال 0٫9 بالمئة وأسعار الأسماك بـ0٫9 بالمئة، وفي المقابل تراجعت أسعار الدواجن بـ5٫7 بالمئة.
وارتفعت أسعار خدمات المطاعم والنزل بدورها بـ0٫7 بالمئة خلال هذا الشهر، حيث ارتفعت أسعار المطاعم والمقاهي بـ1بالمئة، في المقابل تراجعت أسعار خدمات النزل بـ2،1 بالمئة.