عالم

البيت الأبيض قلق من انتقاد نتنياهو لبايدن خلال خطابه أمام الكونغرس

هل يعمق خطاب رئيس وزراء الكيان أمام الكونغرس حدة الخلاف مع بايدن

كشف موقع “بوليتيكو” نقلا عن مسؤولين أميركيين أن حالة من القلق تنتاب إدارة البيت الأبيض بشأن خطاب رئيس وزراء الكيان المحتل بنيامين نتنياهو الذي سيلقيه الشهر المقبل أمام الكونغرس.

معتقلو 25 جويلية

وذكر المسؤولون الأميركيون أن نتنياهو قد يستغل الحدث لانتقاد الرئيس الأميركي جو بايدن “لعدم دعمه العملية العسكرية ضد حماس بما فيه الكفاية”.

وأشار المسؤولون الأمريكيون في هذا الصدد إلى البيان المصور الذي نشره نتنياهو في وقت سابق هذا الاسبوع، مضيفين أن “الأمر قد يسؤء أكثر أمام الكونغرس”.

وأشار “بوليتيكو” إلى أن البيت الأبيض لم يرسل حتى هذا الأسبوع، دعوة لنتنياهو للقاء بايدن على هامش خطابه المرتقب أمام الكونغرس.

وقبل أيام، ذكر موقع “أكسيوس” نقلا عن مسؤولين مطلعين، أن البيت الأبيض ألغى اجتماعا رفيع المستوى مع مسؤولين من الكيان بشأن إيران كان مقررا عقده الخميس.

وقال المسؤولان إن القرار جاء احتجاجا على فيديو لنتنياهو بشأن تزويد قوات الاحتلال بأسلحة أميركية.

وفي المقابل، نقل أكسيوس عن مسؤول من الاحتلال، أن البيت الأبيض أبلغ تل أبيب بأن كبار مستشاري الرئيس بايدن قرروا إلغاء الحوار الإستراتيجي  بشأن إيران.

وكان نتنياهو قد انتقد إدارة بايدن في تسجيل مصور، وقال فيه “إنه من غير المعقول أن تقوم واشنطن بحجب الأسلحة والذخائر عن إسرائيل خلال الأشهر الماضية”.

وطالب نتنياهو الإدارة الأميركية برفع القيود المفروضة على الدعم العسكري للكيان.