البرلمان الأوروبي يعلّق عضويّة تونس في لجان الفرنكوفونية بسبب تراجع الديمقراطية
tunigate post cover
تونس

البرلمان الأوروبي يعلّق عضويّة تونس في لجان الفرنكوفونية بسبب تراجع الديمقراطية

البرلمان الأوروبي يعلق عضوية تونس في اللجان البرلمانية الفرنكوفونية ويشبّه الوضع السياسي والديمقراطي فيها بدولتيْ التشاد وغينيا
2021-10-14 10:48

علق مكتب البرلمان الأوروبي، مساء الأربعاء 13 أكتوبر/تشرين الأول عضوية تونس بمختلف اللجان بالجمعية البرلمانية للفرنكوفونية بصفة مؤقتة، بسبب الوضع السياسي والديمقراطي.

واتّخذ البرلمان الأوروبي قراره عقب اجتماعه الثلاثاء 12 أكتوبر/تشرين الأول، عبر تقنية الفيديو بإشراف النائب الأول لرئيسه فرانسيس دروين، للنظر في الوضع السياسي والديمقراطي الذي يعيشه عدد من الدول الأعضاء، وفق بيان أصدره أمس الأربعاء.

كما علق البرلمان الأوروبي عضوية غينيا والتشاد ووضع جمهورية إفريقيا الوسطى تحت المراقبة، وقرر مرافقة البرلمانات التي تشهد أزمات أو فترات انتقالية حتى عودة النظام الدستوري والديمقراطي.

وتضم الجمعية البرلمانية للفرنكوفونية برلمانيين وممثلين عن برلمانات ومنظمات من 90 بلدا، وترفع آراءها وتوصياتها إلى المجلس الدائم للمنظمة الفرنكوفونية وإلى اجتماع الوزراء وقادة المنظمة.

البرلمان الأوروبي#
الديمقراطية#
لجان الفرنكوفونية#

عناوين أخرى