عرب

الانتخابات المصرية.. الطنطاوي يحشد أنصاره أمام مكاتب الشهر العقاري

نظّم المرشّح المحتمل في انتخابات الرئاسة المصرية أحمد الطنطاوي، الجمعة 29 سبتمبر، جولات على مقرات مكاتب توثيق العقود والمعاملات القانونية المعروفة في مصر بالشهر العقاري، وذلك في محافظتي القاهرة والجيزة، في محاولة لطمأنة مؤيّديه وحشد أنصاره، بعد أيام من منعهم من استخراج توكيلات لتأييده للترشّح، وتعرّضهم لعدة انتهاكات واعتداءات.
وكان الطنطاوي قد دعا في كلمة بثّها عبر حساباته الرسمية على منصات التواصل الاجتماعي، مؤيّديه إلى الذهاب إلى مكاتب “الشهر العقاري”، في جميع المحافظات، وكذلك القنصليات والسفارات المصرية بالخارج، لتحرير التوكيلات، تمهيدا لترشّحه لانتخابات الرئاسة.
وقال الطنطاوي عبر فيديو نشره على صفحته بفيسبوك: “سأكون بينكم في جميع المحافظات، وعلى مدار الساعة، وأدعوكم أن تتمسّكوا بالأمل، وأن تناضلوا، حتى ننتزع أبسط وأهم حقوقنا”.
وكانت عمليات منع الناخبين والمواطنين من تحرير توكيلات لمرشّحين محتملين داخل مكاتب توثيق المعاملات القانونية، وتعرّضهم للتعنيف والترهيب من عناصر أمنية ومن جماعات من أنصار الرئيس عبد الفتاح السيسي، في الأيام الماضية، قد أثارت موجة انتقادات سياسية وحقوقية واسعة، كما بلغت أصدءها البرلمان المصري.
وتقدّم فريدي البياضي، عضو مجلس النواب ونائب رئيس الحزب المصري الديمقراطي، بسؤال في المجلس، قال فيه إنّ عديد الشكاوى وردت في أنحاء مختلفة من البلاد، تتعلّق برفض الموظّفين في الشهر العقاري تحرير أيّ توكيلات لمرشّحين غير الرئيس السيسي، إلى جانب تقديمهم أعذارا وهمية.
وحذّر البياضي من “إهدار ما تمثّله هذه الانتخابات من فرصة قادرة على إعادة إحياء المجال السياسي، وإحياء الأمل في أن يكون المسار الآمن والسلمي للتغيير، أمرا ممكنا وقادرا على إنقاذ البلاد من أزمتها الراهنة”، وفق قوله.