الأستاذ ضحية الاعتداء بساطور: لا أتخلى عن حقي في تتبّع التلميذ
tunigate post cover
تونس

الأستاذ ضحية الاعتداء بساطور: لا أتخلى عن حقي في تتبّع التلميذ

الأستاذ الصحبي بن سلامة ضحية الاعتداء من قبل تلميذه بساطور وسكين، يقول إنه تعرّض لمحاولة قتل وهو متمسّك بحقه في مقاضاة التلميذ
2021-11-15 10:20


“التلميذ حاول قتلي ولن أتخلى عن حقي في التتبع” هكذا كان أول تصريح للأستاذ الصحبي بن سلامة بعد الاعتداء الذي تعرّض له من قبل تلميذه بساطور في معهد الزهراء الأسبوع الماضي.

الصحبي بن سلامة صرّح لإذاعة موزاييك أف أم الإثنين 15 نوفمبر/تشرين الثاني، بأنه تعرّض لاعتداء شنيع ومجزرة وهو ما دفعه إلى التمسك بتتبع التلميذ.

وأضاف أن الاعتداء خلّف له آثارا نفسية، و يتعرّض لكوابيس واضطرابات في النوم بشكل يومي وهو محل إحاطة نفسية من مختصين.

وعاد بن سلامة إلى تفاصيل الحادثة، وأفاد بأنه طالب تلميذه بتقديم مبرر لغيابه عن موعد إجراء الامتحان، قبل أن يمكنه من ذلك، لكن التلميذ رفض وتسلّح بالجريمة لرد الفعل والانتقام، حسب قوله.

كما أشار الصحبي بن سلامة إلى أنه أخفى حادثة الاعتداء عليه عن والدته خوفا عليها من الصدمة وتظاهر بأنه بخير وقد انشغل بظروف مهنية في ولاية سوسة.

كما أعلن بن سلامة أنه لا يمكنه العودة إلى التدريس بمعهد ابن رشيق بالزهراء مستقبلا موجها التحية إلى وزير التربية فتحي السلاوتي طالبا منه اتخاذ قرار بتعيينه بمعهد آخر قريب من مقر إقامته في ولاية نابل.

وأفاد الأستاذ بن سلامة بأنه من الضروري استغلال حادثة الاعتداء لإعادة النظر في واقع المؤسسات التربوية في تونس والتصدي لنزيف العنف.

الصحبي بن سلامة#
عنف#
معهد الزهراء#

عناوين أخرى