عرب

الأردن.. المئات يتضامنون مع حراك الجامعات الأمريكية والغربية

في مسيرة انطلقت من أمام المسجد الحسيني بالعاصمة الأردنية عمّان، وصولا إلى ساحة النخيل على طول 1 كيلومتر تقريبا، شارك مئات الأردنيين، اليوم الجمعة، في مسيرة تضامنية مع الحراك الطلابي الداعم لقطاع غزة وحقوق الفلسطينيين في الجامعات الأمريكية، الذي امتد لاحقا إلى عدد من الجامعات في بلدان غربية على غرار: فرنسا، بريطانيا، سويسرا، ألمانيا، كندا، والهند.

وقدّم المشاركون في المسيرة التحية إلى طلاب الجامعات الأمريكية والغربية الذين “انتفضوا” ضدّ الدعم المقدّم إلى الكيان من قِبل الولايات المتحدة وعدد من الجهات الغربية، وندّدوا بـ”ازدواجية المعايير الدولية” تجاه القضية الفلسطينية.

كما طالبوا المجتمع الدولي بالضغط على الكيان المحتل لوقف الحرب “المستعرة والمدمرة” على غزة.

وأُقيمت الفعالية بدعوة من الملتقى الوطني لدعم المقاومة (نقابي حزبي)، تحت شعار “نحو حراك طلابي عربي وعالمي ضدّ الإبادة والتهجير”، وفق الأناضول.

وبدأ في الـ18 من أفريل الماضي حراك طلابي رافض لحرب الكيان على غزة، حيث اعتصم طلاب وأساتذة جامعيون بحرم جامعة كولومبيا في نيويورك، مطالبين إدارتها بوقف تعاونها الأكاديمي مع الجامعات “الإسرائيلية”، وسحب استثماراتها في شركات تدعم احتلال الأراضي الفلسطينية.

ومع تدخل قوات الشرطة واعتقال عشرات المحتجين، توسّعت حالة الغضب لتمتدّ المظاهرات إلى عشرات الجامعات الرائدة في الولايات المتحدة، ولاحقا إلى جامعات فرنسية، بريطانية، ألمانية، كندية، وهندية.