رياضة

اشتكى التهميش في تونس.. بطل العالم في “المواي تاي” يختار “الحرقة” إلى إيطاليا

تتواصل ظاهرة هروب الرياضيين التونسيين نحو البلدان الأوروبية، رفضا لسياسة التهميش وبحثا عن آفاق أوسع.

وآخر الرياضيين الذين اختاروا “الحرقة” نحو أوروبا، هو بطل العالم في رياضة “المواي تاي” محمد مسلم بن عمر.

ونشر بن عمر فيديو، أعلن فيه الفرار من اليونان نحو ايطاليا، وذلك بعد حصوله على المرتبة الأولى في البطولة العالمية المقامة باليونان.

وتحدّث البطل العالمي بلوعة كبيرة عن الصعوبات التي يواجهها والتهميش الممنهج، حيث كان متأثرا كثيرا، مشيرا إلى تقزيم إنجازاته والحطّ من معنوياته.

وكان مسلم بن عمر قد ظفر أيضا بالمركز الأول في البطولة العالمية للعام الماضي، التي احتضنتها تركيا، وأهدى تونس أول ذهبية في تاريخ منافسات “المواي تاي” التي تُعرف أيضا بالملاكمة التايلندية.

يُشار إلى أنّ بن عمر ابن ولاية القيروان وخريج المعهد العالي للرياضة والتربية البدنية بصفاقس، وتحصّل على لقب بطولة تونس في اختصاصه 5 مرّات.