استطلاع جديد: 64.8 % من التونسيين يعتبرون 25 جويلية انقلابا
tunigate post cover
تونس

استطلاع جديد: 64.8 % من التونسيين يعتبرون 25 جويلية انقلابا

استطلاع رأي أجرته مؤسسة اينسايت يظهر أن 64.8 % من التونسيين يعتبرون أن إجراءات قيس سعيد المعلنة في 25 جويلية انقلابا
2022-01-20 10:08

أظهر استطلاع رأي جديد أجرته مؤسسة “اينسايت” في تونس، أن 64.8 بالمائة من التونسيين اعتبروا أن ما حدث في 25 جويلية/ يوليو 2021 “انقلابا”، بارتفاع بنسبة 2.5 بالمائة، مقارنة بسبر الآراء الذي أجرته المؤسسة نفسها في 17 ديسمبر/ كانون الأول.


وكشف استطلاع الرأي الذي نشرته عربي 21، أمس الأربعاء 19 جانفي/ يناير 2022، عن رفض فئة واسعة من التونسيين للإجراءات الاستثنائية التي أعلن عنها رئيس الجمهورية قيس سعيّد في 25 جويلية/ يوليو الماضي واعتبرتها انقلابا، وشمل استطلاع الرأي 2210 أشخاص خلال الفترة الممتدة بين 10 و13 ديسمبر/ يناير الجاري. 


تخوف من مستقبل الديمقراطية

وعبر 70.6 بالمائة من المستجوبين عن تخوفهم بشأن مستقبل الديمقراطية والحريات في تونس عقب الإعلان عن إجراءات قيس سعيّد.

وأفاد 67.3 بالمائة من المشاركين في استطلاع الرأي بأنهم غير راضين عن الإجراءات المعلنة من قبل قيس سعيّد، فيما دعمها  29.4 بالمائة من المستجوبين، ورفض باقي المستجوبين التعبير عن رأيهم.


وبشأن إجراء انتخابات رئاسية سابقة لأوانها، عبر 78.5 بالمائة من المشاركين عن دعمهم لهذا الإجراء، فيما رفض 53.3 بالمائة من المستجوبين تنظيم انتخابات برلمانية مبكرة.


وفي ما يتعلق بالاستشارة الإلكترونية التي دعا إليها قيس سعيد، فقد رفض 59.8 من المستجوبين المشاركة فيها، فيما قال 65.6 بالمائة منهم إنهم لا يثقون في نتائج هذه الاستشارة.


تفاؤل ضعيف

وبلغت نسبة التفاؤل العام بمستقبل البلاد لدى المشاركين في سبر الآراء 33 بالمائة فقط، فيما عبّر 71.1 بالمائة منهم عن عدم تفاؤلهم بالوضع الاقتصادي للبلاد.


أما بشأن تقييم أداء النظام الحاكم الحالي، قال 69.2 بالمائة من المستجوبين إن النظام الحالي سيئ، لكن 26.4 بالمائة اعتبروه جيدا.

عناوين أخرى