تونس

اتحاد المؤسسات الصغرى: 150 ألف مفتّش عنهم بسبب الصّكوك بلا رصيد

أفاد خميس عفية، رئيس الاتحاد التونسي للمؤسسات الصغرى والمتوسطة، اليوم الخميس، أنّ نحو 150 ألف مفتّش عنهم جراء قضايا الصكوك بلا رصيد، دون اعتبار الآلاف الذين يقبعون بالسجن وأيضا الآلاف من الفارين.

معتقلو 25 جويلية

وأوضح عفية لإذاعة الجوهرة، أنّ القانون الذي تحدّث عنه رئيس الجمهورية في علاقة بقضايا الصكوك بلا رصيد سيقطع مع ظاهرة العقاب البدني، مشدّدا على أنّ قانون الصكوك بلا رصيد يهم كل التونسيين في علاقة بمشروع قانون جديد سيصدر في الغرض قريبا.

وأشار إلى أنّ معاناة المؤسسات الصغرى والمتوسطة تفاقمت منذ 2011.

وأبرز خميس عفية أنّ ملامح مشروع القانون تتمثل في اعتماد الصلح بالوساطة قبل إثارة دعوى قضائية، وأنّ المستفيد سيصبح هو من يثير القضية.

 وتوقع إطلاق سراح العديد من السجناء واعتماد القانون بمفعول رجعي.

وقبل أسبوع، صادق مجلس الوزراء، على مشروع قانون يتعلق بتنقيح أحكام الفصل 411 من المجلة التجارية.

 

ووفق بلاغ رئاسة الحكومة، فإنّ الإحصائيات المسجلة لدى مصالح وزارة العدل إلى حدود أفريل 2024، أكّدت أنّ العدد الجملي للمودعين بالسجون من أجل ارتكاب جريمة إصدار صك دون رصيد قد بلغ 496 مودعا، منهم 292 محكوما و204 موقوفين.

 

 كما بيّنت الإحصائيات أنّ عدد القضايا التي شملت المودعين في قضايا إصدار صك دون رصيد قد بلغ 11265 قضية، أي أنّ 496 مودعا قد أصدروا 11265 صكا باعتبار أنّ كل صك يكوّن ملف قضية.