عرب

إيطاليا تدعم الاحتلال وتستنكر عملية طوفان الأقصى

أعلنت الحكومة الإيطالية في بيان أصدرته السبت 7 أكتوبر، دعمها حقّ الاحتلال في الدفاع عن نفسه” ضد ما سمّته “الهجوم الوحشي” عليه.

وردّا على العملية التي تنفّذها حركة المقاومة الفلسطينية بالصواريخ وعمليات التسلّل في اتجاه المستوطنات، قالت الحكومة الإيطالية -التي تترأّسها اليمينية جورجيا ميلوني- إنّ روما تدين بأشد الحزم، الترهيب والعنف الجاريين في حقّ مدنيين أبرياء”، مؤكّدة أنّ “الترهيب لن يغلب أبدا. إننا ندعم حق الاحتلال في الدفاع عن نفسه”.

وتربط إيطاليا علاقات كبيرة بالاحتلال الإسرائيلي، حيث عملت جورجيا ميلوني على تدعيمها منذ توليها رئاسة وزراء إيطاليا يوم 22 أكتوبر 2022.

وفي تصريحات يعود تاريخها إلى 10 مارس 2023، وصفت ميلوني علاقتها بالاحتلال بالقوية، قائلة: “إسرائيل صديق وشريك أساسي في الشرق الأوسط والعالم”.

وكانت إيطاليا توسّطت في وقت سابق في عقد لقاء بين وزير خارجية الاحتلال إيلي كوهين، ووزيرة خارجية ليبيا نجلاء المنقوش في روما، على الرغم من عدم وجود علاقات دبلوماسية بين البلدين.

وفي سياق متّصل بالأدوار الإيطالية في المنطقة في مجال الوساطة للتطبيع مع الكيان، كشفت صحيفة “إل فوغيو” الإيطالية أنّ رئيسة الوزراء جورجيا ميلوني طلبت من الاحتلال الإسرائيلي ودول أخرى إعانة تونس لمجابهة أزمتها الاقتصادية.

ووصل حجم التبادل التجاري بين روما وتل أبيب في 2022 إلى ما يقرب من 4.8 مليار يورو، بزيادة 19.7% مقارنة بعام 2021.