عالم

إعلام الكيان: تحقيق جديد يكشف فشل قوات الاحتلال في هجوم 7 أكتوبر

كشفت القناة الـ12 العبرية، أنّ تحقيقا بشأن المعارك التي دارت في مستوطنة “بئيري” أثناء عملية “طوفان الأقصى” في 7 أكتوبر الماضي، سيقدم اليوم الاثنين، إلى رئيس هيئة أركان “جيش” الاحتلال، هرتسي هاليفي.

معتقلو 25 جويلية

 

ووفق المصدر نفسه، فإنّ التحقيق يشير إلى أنّ “جيش” الاحتلال فشل في مهمته، ولم ينجح في منع تسلل عناصر حماس إلى الكيبوتس.

 كما خلص إلى أنّ “الجيش” أخفق بسبب كثرة مقاتلي حماس وفتح جبهات في نقاط مختلفة.

 

ونقلت القناة العبرية عن “الجيش”، تأكيده أنّ هذا التحقيق هو جزء من التحقيقات حول تلك الأحداث.

وكان هاليفي أعلن مسؤوليته عما حدث في 7 أكتوبر  الماضي، وقرر في فيفري الماضي بدء تحقيقات داخلية في كل وحدات الجيش.

وفي الأشهر الماضية، قال عديد من المسؤولين الأمنيين والسياسيين الإسرائيليين، بمن فيهم هاليفي، إن ما جرى في ذلك اليوم بمثابة إخفاق أمني وعسكري واستخباري وسياسي إسرائيلي.

وفي 7 أكتوبر الماضي، شنت كتائب القسام الجناح العسكري لحركة المقاومة الإسلامية هجوما على قواعد عسكرية ومستوطنات في غلاف غزة، وقتلت نحو 1200 إسرائيلي وأسرت أكثر من 200 ردا على الاعتداءات الإسرائيلية المستمرة بحق الشعب الفلسطيني.

المصدر: الجزيرة