إضراب عام بتونس يشلّ الموانئ والمطارات
tunigate post cover
تونس

إضراب عام بتونس يشلّ الموانئ والمطارات

159 مؤسسة عمومية في إضراب عام عن العمل اليوم في تونس مع توقف شامل في حركة الموانئ والمطارات ومحطات القطار
2022-06-16 08:29

دخلت 159 مؤسسة عمومية في مختلف القطاعات في تونس ابتداء من منتصف ليلة الأربعاء- الخميس في إضراب عام عن العمل بدعوة من الاتحاد العام التونسي للشغل شمل المطارات والموانئ البحرية وقطاع النقل.

اتهام الحكومة

ويتهم اتحاد الشغل، حكومة نجلاء بودن بالتنكر لحقوق العمال “وتحميلهم تبعات خياراتها المؤدية لنسف المكتسبات والتراجع عن الاتفاقيات”.

وقال الاتحاد في بيان سبق الإضراب إن “قرار الإضراب العام يأتي من أجل سحب المنشور عدد 20 المتعلق بالتفاوض مع النقابات، وفي ظل الارتفاع الجنوني للأسعار وتدهور القدرة الشرائية للموظفين”.

وأضاف أن الإضراب سببه “تعمد الحكومة ضرب مبدأ التفاوض والتنصل من تطبيق الاتفاقيات المبرمة وعدم استعدادها لإصلاح المؤسسات العمومية”.

فشل المفاوضات
وأكد المتحدث باسم المنظمة النقابية سامي الطاهري أن أهداف الإضراب اجتماعية وليست سياسية، مشيرا إلى أن الاتحاد لوح بالإضراب العام في القطاع العام منذ مارس/آذار الماضي، وترك منذ ذلك الحين الباب مفتوحا أمام الحكومة للتفاوض ولكنها لم تكن جدية، وفق تعبيره.

وأضاف أنّ الاتحاد لن يقبل الاتفاق الذي تسعى الحكومة للتوصل إليه مع صندوق النقد الدولي لاقتراض نحو 4 مليارات دولارات مقابل تنفيذ جملة من الإصلاحات التي توصف بالمؤلمة، وتشمل خفض كتلة أجور موظفي القطاع العام وتقليص الدعم الحكومي.

رد الحكومة

فيما أكد الناطق باسم الحكومة نصر الدين النصيبي، أن الحكومة ستلجأ الخميس، إلى  “التسخير” وهي آلية قانونية تتيح للحكومة إجبار موظفين على الدوام في حال الإضراب، من أجل المحافظة على الحد الأدنى من الخدمات المقدمة للتونسيين في القطاع العام. 

وأضاف النصيبي، أن الحكومة تحترم حق الإضراب، و أن التسخير هو إجراء كان قد تم العمل به سابقا، لافتا إلى أن الحكومة ستعمل على تفادي الإضراب من أجل المصلحة الوطنية.

في المقابل قال الاتحاد العام التونسي للشغل في بيان نشره أمس الأربعاء، إن القرارات التي تتجه الحكومة لاتخاذها خلال يوم الإضراب غير قانونية ولا دستورية، (في إشارة للتساخير).

الإضراب العام في القطاع العام#
الاتحاد العام التونسي للشغل#
تونس#

عناوين أخرى