عالم

إسبانيا تلوّح بالاعتراف بالدولة الفلسطينية

كشف رئيس الوزراء الإسباني بيدرو سانشيز، الجمعة 24 نوفمبر، أن بلاده قد تتخذ قرارا منفردا بالاعتراف بالدولة الفلسطينية إذا لم يفعل الاتحاد الأوروبي ذلك.
وقال سانشيز خلال مؤتمر صحفي مشترك مع الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي: “حان الوقت للاعتراف بدولة فلسطين ومن المهم اعتراف الاتحاد الأوروبي بذلك”.
وأضاف: “علينا البدء بالعمل على الاعتراف بحل الدولتين اليوم وقبل أي وقت آخر”.
كما أكد سانشيز، أن وقف إطلاق النار في غزة غير كاف، مشددا على الحاجة إلى وقف دائم لإطلاق النار.
واعتبر رئيس الوزراء الإسباني أنه يجب على الاتحاد الأوروبي الاعتراف بالدولة الفلسطينية، قائلا: “أعتقد أن ذلك سيكون مهما للغاية، ويجب أن نقف ضد العنف ونحرر المحتجزين وهذا هو الأمر الأهم، وسيساعد ذلك بشكل كبير في رفع معاناة الشعب في غزة، وهذه الأولوية الأولى، ثم بعد ذلك يتم الجلوس إلى طاولة المفاوضات للتباحث”.
وذكّر سانشيز بموقفه منذ بداية العدوان على غزة والذي طالب بوقف العمليات العسكرية.

وقال: “منذ بداية هذا الصراع كنا متخوفين بشكل كبير وطلبنا من السلطات الإسرائيلية التوقف عن إطلاق النار بشكل دائم، وفي هذه اللحظة نطلب الطلب ذاته، ولدينا موقف واضح وهو وقف العدوان والسماح بدخول المساعدات إلى غزة”.

بالمقابل، ردت تل أبيب باستدعاء سفير إسبانيا للاحتجاج على ما جاء على لسان رئيس الحكومة الإسبانية.

و ذكر مكتب رئيس الوزراء كيان الاحتلال، أن نتنياهو “يدين بشدة” تصريحات رئيس وزراء وإسبانيا.