إسبانيا تتجه نحو التعامل مع كورونا كإنفلونزا عادية
tunigate post cover
لايف ستايل

إسبانيا تتجه نحو التعامل مع كورونا كإنفلونزا عادية

لقحت 90% من شعبها…إسبانيا تتجه نحو سحب القيود الاستثنائية الخاصة بالوقاية من فيروس كورونا واعتباره مرضًا عاديا
2022-01-19 15:21


اقترحت إسبانيا التعاطي مع فيروس كورونا على أنه انفلونزا عادية بهدف العودة إلى نسق الحياة العادي، وتتجه السلطات إلى سحب القيود الاستثنائية الخاصة بالوقاية من الفيروس بنهاية الشهر الحالي.

وقال رئيس الوزراء الإسباني بيدرو سانشيز “نرى الآن أن الفيروس لم يعد مميتا، في بداية الوباء، مات 13 في المائة من المرضى. الآن هذا المعدل سجل 1 في المائة فقط”.

وتعتبر إسبانيا أن التعامل مع كورونا كوباء والبقاء في حال تأهب قصوى، سيرهقان البلاد، لا سيما العاملين في قطاع الصحة، لذلك تتجه نحو تقليص درجة التوتر بغاية إعادة النشاط السياحي والتجاري واستئناف الحياة العادية في البلاد.

وتفكّر الحكومة الإسبانية في التعامل مع فيروس كورونا كمرض مثل بقية الأمراض الجرثومية، بعد نجاحها في تطعيم 90% من سكانها الذين تزيد أعمارهم عن 11 عامًا.

لكن المقترح الإسباني قد يلقى معارضة شديدة من بعض الدول الأوروبية التي لم تصل إلى نسب تلقيح عالية وتسجّل أرقامًا قياسية من الإصابات والوفيات، على غرار ألمانيا وفرنسا.

تخوّف الخبراء

خطة الحكومة الإسبانية تبدو محفوفة بالمخاطر حسب خبراء، إذ يعتبرون أن التقليل من شأن الفيروس قرار خاطئ، لكنهم لا يمانعون التقليص من الإجراءات عندما تتراجع الإصابات، خاصة مع تزايد عدد المطعمين ضد الوباء في العالم.
الخبير الإسباني في الصحة العالمية جيفري لازاروس، يؤيد التوجه نحو تقليص الإجراءات الوقائية المتشددة، لكنه يوصي بفرض القيود عندما تنتشر موجة عدوى أو يظهر متحوّر جديد.

إسبانيا#
إنفلوانزا#
كورونا#

عناوين أخرى