عالم

أنصار ترامب يقتحمون الكونغرس وإعلان حظر التجوّل في واشنطن

اقتحم أنصار الرئيس الأمريكي المنتهية  ولايته دونالد ترامب، الأربعاء 6 جانفي 2021، مبنى الكونغرس ووصلوا القاعة الرئيسية لمجلس الشيوخ وتجوّلوا داخلها وشُوهد أحدهم جالسا في مقعد رئيس الكونغرس  بعد أن كسروا الحواجز الأمنية.

وتأتي هذه الأحداث بعد ساعة من خطاب ترامب الذي دعا مناصريه إلى منع الكونغرس من المصادقة على نتائج الانتخابات. وحيث جدّت اشتباكات مع رجال الشرطة مع أنباء عن إصابة عدد منهم وفق وسائل إعلام أمريكية.

ورفع المئات أعلاما مناصرة لدونالد ترامب رافعين شعارات رفض نتائج الانتخابات بالقرب من الشرفة الرئيسية التي ستشهد تنصيب الرئيس الجديد جو بايدن.

أما النائب الجمهوري آدم كينزينغر فوصف ما يحدث بمحاولة انقلاب.

وأمام هيجان الأنصار الجمهوريين أغلقت الشرطة الأمريكية مداخل الكونغرس من أجل منع تدّفّق المزيد منهم إلى باحة المبنى. وطلبت شرطة واشنطن تعزيزات أمنية من الولايات الأخرى لصد المحتجين وحماية أعضاء الكونغرس المحاصرين الداخل.

كما أعلن حظر التجوّل بالعاصمة واشنطن في وقت هاجم فيه ترامب نائبه مايك بنس وقال في تغريدة على تويتر: إنه لا يمتلك الشجاعة لفعل ما يجب أن يفعله لإنقاذ البلاد.

في الأثناء، توقّفت فيه جلسة المصادقة على نتائج الانتخابات.

كما  قامت الشرطة بإجلاء نائب الرئيس الأمريكي مايك بنس من مبنى الكونغرس لضمان سلامته خاصة وأنه لم يستجب لدعوات ترامب بإيقاف المصادقة على نتائج الانتخابات.

ورفضت وزارة الدفاع الأمريكية البنتاغون طلب رئيسة مجلس النواب بنشر قوات الحرس الوطني في محيط وداخل مبنى الكونغرس.