أسرار جديدة عن حادث غرق بطلة الأشرعة التونسية آية قزقز
tunigate post cover
رياضة

أسرار جديدة عن حادث غرق بطلة الأشرعة التونسية آية قزقز

مدربها غير مؤهل لإنقاذها...معطيات جديدة تحصلت عليها بوابة تونس بشأن وفاة بطلة رياضة الأشرعة آية قزقز في حادث غرق قاربها أثناء تدريبات
2022-04-14 11:46

ما يزال الغموض يكتنف حادثة وفاة لاعبة منتخب الأشرعة آية قزقز التونسية غرقا أثناء التدريبات الأحد الماضي بسبب انقلاب زورقها الشراعي. في انتظار تقرير الطب الشرعي، تحرّت بوابة تونس الأسباب التي قد تكون دفعت إلى هلاك اللاعبة الأولمبية الشابة.
لاعب ومدرب ضمن رياضة الأشرعة، رفض الكشف عن هويته، أكّد لبوابة تونس أن المعدات اللازمة توفرت لآية وشقيقتها سارة يوم التدريبات، لكن المشكل يكمن في كفاءة المدرّب المرافق لهما. إذ يعتبر مصدرنا أن الخلل الوحيد يوم الحادث يتمثّل في عدم تمكّن المدرب المرافق من آليات الإنقاذ وردة الفعل السريعة لتفادي غرق اللاعبة بعد انقلاب الزورق، باعتباره لم يتلق أي تكوين خاص في الإسعافات الأولية الخاصة بمثل هذه الحوادث.
كما أضاف مصدرنا أن الجامعة التونسية للأشرعة اختارت التعويل على مدرب غير محترف يفتقد للخبرة الكافية، بدلا من انتداب مدرب كفء وذلك بسبب محدودية الإمكانيات المادية، وقال: “آية ذهبت ضحية المنظومة” في إشارة إلى تهاون المسؤولين في توفير طاقم محترف يشرف على تدريبها وحمايتها من الحوادث.
ورجّح أن يكون تقدير سرعة الرياح خاطئا بالنسبة إلى مدرب آية وسارة قزقز، ما تسبب في تضاعف سرعة الزورق وعجزهما عن السيطرة عليه. وحسب المصدر نفسه، فإن أول ردة فعل للمدرب المرافق للرياضي عند انقلاب الزورق هي قطع الحبال التي تربطه بالرياضي حتى يتمكن الرياضي من السباحة والنجاة.
كما تحدّث عن خطورة الزورق الذي تستعمله الضحية وقال إنه زورق خطير جدا وسريع للغاية ويستوجب قوة وفطنة وسرعة بديهة في ردة الفعل أثناء وقوع حوادث.

آية قزقز#
حادث وفاة آية قزقز#
رياضة الأشرعة#
مدرب آية قزقز#

عناوين أخرى