أزياء سيدات السلة الأردنية تتحول إلى قضية رأي عام
tunigate post cover
عرب

أزياء سيدات السلة الأردنية تتحول إلى قضية رأي عام

صورة جماعية لمنتخب الأردن لكرة السلة سيدات بالزي الرسمي تثير انقساما جماعيا على مواقع التواصل الاجتماعي بين اتهامات بعدم الاحتشام ومدافعين يعلقون "نحن لسنا طالبان"
2021-11-09 17:16

صورة جماعية عادية لسيدات منتخب الأردن بالزي الرياضي الرسمي قبيل المشاركة في بطولة آسيا 2021، تحولت من مجرد تقليد معتمد من كل الاتحادات الرياضية قبيل المشاركة في دورات وبطولات دولية إلى قضية إعلامية وشعبية على مواقع  التواصل الاجتماعي.

الصورة التي عكست حالة الحماس وأجواء من العفوية بين سيدات السلة الأردنيات قبل خوض أول مباراة في البطولة التي تحتضنها بلادهن، قوبلت بعاصفة من التعليقات التي اعتبرنها “مبالغا فيها”، ولا تتناسب مع الحدث الرياضي وتتنافى مع “عادات المجتمع الأردني المحافظ وتقاليده”.

واعتبر البعض أن الوضعيات التي ظهرت فيها اللاعبات تبدو أقرب إلى “استعراض المفاتن”، حسب قولهم.

وعلق زياد الغزاوي قائلا “إن هذه الصورة ومن فيها ومن وراءها لا يمثلون الأردن ولا أهله”.

الصورة جاءت مرفقة بتوصيف “النشميات”، وهو اللقب المشتق من تسمية النشامى الذي تشتهر به المنتخبات الوطنية في الأردن والذي زاد من حجم التراشق الكلامي بين المدافعين عن الصورة ومنتقديها.

واعتبر بعض المعلقين أن لقب “نشميات” يأتي من كلمة عربية تعني الشجاعة والبسالة، وهو ما يتناقض مع الصورة التي كشفت عن عري مبالغ فيه في زي اللاعبات وعدم مراعاة الاحتشام.

وكتب مهند النهار معلقا في هذا السياق “لا أعرف كلمة تبهذلت في هذا الزمان مثل كلمة نشمية”، أما حسام الحراحشة فنشر تدوينة طويلة “النشميات هن بنات العشائر، النشميات هن اللواتي خرجن من بيوت الشرف والعز والكرم، النشميات هن اللواتي يسترن حالهن، النشميات اللواتي يحتشمن”.

وفي مقابل الانتقادات الحادة، انبرى مدافعون عن سيدات السلة منتقدين “الأفكار المتحجرة والفكر المنغلق”، الذي يرى في ارتداء المرأة زيا رياضيا عريا ومسا للشرف.

واعتبرت دانيا الكرد في تدوينتها أن الصورة طبيعية ولا مبرر للجدل، مبينة بأن “اللباس الرياضي تحدده مقاييس مضبوطة وهو الذي يعتمد للمسابقات الدولية وبالتالي نحن لسنا في طالبان”.

بالمقابل حملت تعليقات أخرى مواقف طريفة من جانب بعض الناشطين، من بينها ما كتبه حساب يحمل اسم صالح “ضيعنا عمرنا واحنا نشجع رأفت علي وعلي جمعة”، في إشارة إلى لاعبي المنتخب الأردني لكرة السلة رجال.

الجدل المتعلق  بأزياء النشميات أعاد إلى الأذهان قضية لاعبة كرة السلة الأردنية روبي حبش، التي منعت من دخول استديو التلفزيون الأردني لإجراء حوار بسبب ارتدائها سروال جينز ممزقا على مستوى الركبة، واعتبره المشرفون “زيا غير لائق”.

ونشر الأمير علي بن الحسين، الأخ غير الشقيق للملك عبد الله الثاني، صورة له وهو يرتدي سروال جينز ممزقا عند الركبة كنوع من التضامن مع لاعبة المنتخب الأردني لكرة السلة.

الأردن#
سوشيال ميديا#
منتخب سيدات كرة السلة#

عناوين أخرى