تونس

أثارت جدلا.. المنحة الاستثنائية للنواب مكافأة على “التفرّغ”!

 أفادت النائب المساعد لرئيس مجلس نواب الشعب المكلفة بالإعلام والاتصال سيرين المرابط، اليوم الاثنين، أنّ المصادقة على إسناد منحة شهرية استثنائية إلى النواب بقيمة ألف دينار، مردها “ضرورة تفرغهم في هذه الفترة لمناقشة قانون المالية لسنة 2024”.

وكان مكتب البرلمان، صادق يوم 19 أكتوبر الجاري، بصفة استثنائية، على منح النواب مبلغ ألف دينار شهريا، لتغطية تكاليف السكن والتنقل طيلة أشهر أكتوبر ونوفمبر وديسمبر من سنة 2023.

وقالت المرابط، في تصريح اليوم لوكالة تونس إفريقيا للأنباء، إن مصالح رئاسة الجمهورية أعلمت رئاسة البرلمان برفض وزارة النقل منح النواب بطاقات نقل مجانية، مضيفة أن رئيس البرلمان تقدم باقتراح إقرار المنحة الاستثنائية للأشهر الثلاثة الأخيرة من السنة الجارية، وتمت المصادقة عليه.

وأكدت أن هذه المنحة الشهرية الاستثنائية سيتم صرفها من ميزانية مجلس نواب الشعب المرصودة لسنة 2023 ، ولن تثقل كاهل ميزانية الدولة بأية مصاريف إضافية، وفق تعبيرها.
وأثار قرار البرلمان تخصيص منحة استثنائية لأعضائه جدلا واسعا، بسبب تمتيع النواب  بامتياز لم يحصل عليه أيّ نائب في البرلمانات السابقة. 
كما انتقد مواطنون هذا القرار، في ظل الصعوبات المالية التي تعرفها الدولة، واتّخاذ الحكومة سياسة تقشفية قوامها الضغط على المصاريف وعدم تنفيذ الاتفاقيات السابقة ذات الأثر المالي، فضلا عن عدم التفاوض حول الزيادات في الأجور والمنح.