عالم

آلاف الإسرائيليين يتظاهرون للمطالبة بإبرام صفقة تبادل

خرجت مظاهرات حاشدة في تل أبيب وحيفا وعدة مناطق من الأراضي المحتلة، اليوم السبت، تطالب حكومة نتنياهو بقبول اتّفاق تبادل أسرى مع حماس.

معتقلو 25 جويلية

ونادى المتظاهرون، وأغلبهم من عائلات الأسرى، حكومة نتنياهو بالتخلّي عن الحلّ العسكري والقبول بالاتفاق مع حماس لتبادل الأسرى واستعادة ذويهم في غزة.

ووصف المتظاهرون حكومة نتياهو بالفاشلة، مطالبين إيّاها بالرحيل، لاسيما في ظل الأنباء المتواترة حول مقتل عدد من الأسرى لدى حماس بفعل العدوان.

كما عبّر البعض عن فرحته باستعادة قوات الاحتلال بعض الأسرى إثر ارتكاب مجزرة في مخيّم النصيرات، حيث قال بعض المتظاهرين لوسائل الإعلام: “الاحتفال بالإفراج عن بعض الأسرى ممزوجة بالحزن والقلق على مصير المختطفين الـ120 الآخرين ووفاة الجندي أرنون زامورا”.

وتدخّلت قوات الشرطة الإسرائيلية لتفريق بعض المتظاهرين في تل أبيب في ظلّ الاحتقان الكبير، بعد أن سئمت الجماهير مماطلة حكومة الاحتلال نداءاتها واستهانتها بحياة الأسرى.

وذكرت كتائب القسّام اليوم أنّ الاحتلال قتل عددا من الأسرى خلال محاولته استعادتهم، مشيرة إلى أنّ حياتهم في خطر.