أخبار

الاعترافات الاولية لذابح زميله في محطة اللواجات بالقيروان وأسرار عن الوشاية والخلافات المهنية والسمسرة



متابعة لقضية فجر اليوم السبت وأسفرت عن وفاة كهل يبلغ من العمر 40 سنة يعمل في محطة اللواجات، متأثرا بجراحه البليغة بعد تلقيه العديد من الطعنات على مستوى القلب بواسطة سكين، من قبل زميله.
تعود أسباب الجريمة إلى خلافات مهنية حسب المعطيات الأولية.وقد تمكنت الوحدات الأمنية من إلقاء القبض على الجاني قبل وصوله إلى منزله وسط مدينة القيروان وبحوزته أداة الجريمة (السكين)،حيث اعترف وهو سمسار ووسيط بالمحطة بان زميله في العمل وشى به في اكثر من مناسبة وتسبب له في مشاكل كبيرة جدا موا جعله يقرر الانتقام منه بعد ان الحق به المضرة في مورد رزقه.
مع العلم وان ممثل النيابة العمومية على عين المكان لمعاينة الجثة والإطلاع على كاميرا المراقبة التي وثّقت حيثيات الجريمة داخل غرفة الاستخلاص بالمحطة وفتح محضر بحث في الحادثة.

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock