أخبار

“ديقاج”… ثم إعتداء على عبير موسي في سيدي بوزيد ومحاصرتها

 تمكنت عبير موسي رئيسة الحزب الدستوري الحر من مغادرة مكان انعقاد الاجتماع الشعبي الذي عقدته بإحدى الفضاءات الخاصة بمدينة سيدي بوزيد وذلك حوالي الساعة السادسة مساء بعد ساعات من محاصرة المكان من طرف عدد من المحتجين من أهالي الجهة الرافضين لزيارتها الى الولاية.وكان عدد من المحتجين قد نظموا وقفات احتجاجية امام المقر القديم للولاية وامام النزل الذي اقامت به رئيسة الحزب قبل ان يتحولوا الى مكان انعقاد الاجتماع الشعبي الذي اشرفت عليه رئيسة الحزب الدستوري الحر للتعبير عن رفضهم لأي نشاط لها بسيدي بوزيد اعتبارا منهم ” بان موسي رمز من رموز النظام السابق وان حضورها الى المنطقة يعد وفق تعبيرهم إهانة لنضالات وتضحيات اهالي سيدي بوزيد الذين كانوا سببا في رحيل نظام بن علي”.
شاهد:

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock