أخبار

مأساة رجل : خرج من السجن فوجد زوجته وابنته تمارسان الجنس مع صديقه …

مثلما اشرنا الى ذلك في حينه هزت المغرب بداية الاسبوع جريمة بشعة مصري يرتكب جريمة بشعة في المغرب قام بها مصري في المغرب ومتابعة للقضية تبين ان اسبابها تتعلق بالشرف
حيث مثّل اليوم المجرم أحداث جريمته التي تناقلتها وسائل اعلام مغربية، اذ تفيد اطوار القضية انهبعد قضاء المواطن المصري عقوبة السجن ومباشرة بعد خروجه منه، تفاجأ بـ”سرقة” مهنته وزبائنه من طرف شريكه، وازداد الأمر سوءا عندما علم أن شريكه المغربي يمارس الجنس مع زوجته وابنته البالغة من السن 15 عاما، ما دفعه للتفكير في الانتقام.
وقد عمد المجرم بالتنسيق مع شخص آخر باستدراج شريكه من الدار البيضاء إلى مدينة طنجة.
وتابع مصدر امني نقلت عنه بعض المواقع إن المتهمين قابلا الضحية بالقرب من محطة “تي جي في” طريق العوامة، ليتحول النزاع الشفوي بينهما إلى ضرب وتعنيف انتهى بوفاة المواطن المغربي.
وصرح المصدر ذاته بأنه تم نقل الجثة إلى مرآب أحد المنازل بالمغوغة الكبيرة، حيث تم تقطيعها بمنشار فولاذي وتعبئتها في أكياس بلاستيكية، قبل نقلها إلى منطقة الأحد الغربية – برييش بضواحي طنجة، مضيفا أنه وللتخلص منها اشتريا فحما وبنزينا، وقاما بإضرام النار في أشلاء الضحية.
هذا وأشار المصدر الأمني إلى أن المتهمين وبعد تنفيذهما الجريمة البشعة توجها لأداء صلاة الجمعة بالمنطقة نفسها.

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock