أخبار

“حمّاص” يُطالب وزير الدّاخلية بالاعتذار ويتحدّث عن الاسباب



طالب حسين العسيلي صاحب محلّ بيع فواكه جافّة (حمّاص) بولاية القصرين، اليوم الإثنين 31 ديسمبر 2018، وزير الدّاخلية هشام الفوراتي بالاعتذار له عمّا طاله من “ظلم وتشويه سمعة وضرر معنوي” على خلفية إيقافه الأسبوع المنقضي بتهمة توزيع أموال على مُحتجّين بالجهة.

وأوضح المتحدّث في مداخلة له اليوم بفقرة “الحكاية وما فيها” ضمن برنامج “ماتينال” بإذاعة “شمس أف أم” أنّه تمّ إيقافه أثناء عودته إلى المنزل على متن سيارة صديق له مرفوقا بعدد من أبناء حيّه، مضيفا “المبلغ المالي الذي كان بحوزتي آنذاك هو 1.300 دينار فقط وهو حصيلة يوم عمل كامل.. وليس بالأهمية التي تحدّث عنها الوزير الذي استعمل كلمة أموال“.

وأشار إلى أنّه دأب يوميا على حمل كل بطاقات الشحن وشرائح الهواتف الجوالة إلى بيته توقيا من سرقة قد تطال محلّه.

وقال مقدّما تفاصيل إيقافه: “تمّ الاحتفاظ بي في مركز الأمن بفوسانة ثم نقلي إلى تالة فحيدرة ومن ثمّة إلى المحكمة التي قرّرت إطلاق سراحي والحكم بعدم سماع الدعوى في حقي”، مؤكدا أنه بات اليوم يعيش وضعا نفسيا صعبا بعد هذه الحادثة.

وكان وزير الداخلية قد أكد يوم 26 ديسمبر الجاري ضبط سيارة من نوع “سامبول” معدة للكراء بمنطقة فوسانة من ولاية القصرين بصدد توزيع أموال وبطاقات شحن للهواتف الجوالة على بعض المحتجين، واصفا الحادثة بـ”الخطيرة”.

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock