سياسة

سبر الآراء: نتائج متناقضة فأين “الصحيح” : أسماء فجأة ترتفع شعبيتها فكيف؟



انشرت مؤخرا نتائج عمليات سبر آراء لمراكز تصنف كونها مختصة وكلها تدعي أنها تعمل وفق أحدث الأساليب وأدقها لكن الغريب أن هذه الدقة والاحترافية  تعطينا نتائج مختلفة بل متضاربة خاصة فيما يتعلق بالشأن السياسي فاستطلاع رأي يضع الباجي قائد السبسي في الصدارة وآخر ينقض هذا ويجعل من يوسف الشاهد هو الأكثر شعبية.

في بقية الترتيب مرة نجد ناجي جلول ومرة قيس سعيد ومرة سامية عبو .
ننتقل الى الأحزاب فنجد النهضة وبعدها نداء تونس كونه الثاني في رضاء الرأي العام والشعب عنه مع العلم أن نداء تونس يكاد يكون حزبا قد اختفى ولم يعد له وجود يذكر.
ففي غياب قانون منظم لهذا القطاع أي استطلاعات الرأي فان كل المراكز حرة في اصدار أي نتائج تريدها وخلف هذا أجندات تخدم وأهداف وأيضا مصالح .

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock