جهات

طبيبة وأمنية ومصوّرة فوتوغرافية: هكذا قتل وحش آدمي شقيقاته الثلاث ووالدته ثم أضرم النار في أجسادهن بوادي الليل



متابعة للواقعة الاليمة التي هزّت منطقة وادي الليل التابعة لولاية منوبة والمتمثلة في العثور على جثث متفحّمة لامرأة في الـ 60 من عمرها وبناتها الثلاث البالغات من العمر 23، 25 و 30 سنة وذلك بمنزلهم، أكّد وسيم المحمودي كاتب عام نقابة الإدارة الفرعية لفرق الطريق العمومي على صفحته الخاصة بالفيسبوك بأنّه ووفق المعطيات الأولية التي تحصل عليها تبيّن أن مرتكب هذه الجريمة البشعة هو ابن الهالكة.

وأوضح وسيم المحمودي، أنّ الجاني الذي تم القاء القبض عليه، أقدم على ذبح والدته وشقيقاته إحداهنّ أمنية وتدعى آمنة الكسراوي وتشغل خطّة تقني سامي بمستشفى قوات الأمن الداخلي بالمرسى، والضحية الأخرى طبيبة والثالثة مصورة فوتوغرافية ثم فتح أنبوبة الغاز وقام بإشعال كامل المنزل وهمّ بالفرار .

وأكّد وسيم المحمودي أنّ المجرم غادرالمنزل بسبب إنحراف سلوكه على غير العائلة المعروفة بحسن الجوار.

هذا وقد نعت النقابة الوطنية لقوات الأمن الداخلي وفاة زميلتنا ” آمنة الكسراوي ” تقني بمخبر مستشفى قوات الأمن الداخلي بالمرسى متقدمة بهذه المناسبة الأليمة بأحر التعازي إلى عائلة الفقيدة وكافة عائلة مستشفى قوات الأمن الداخلي بالمرسى راجين من الله العزيز القدير أن يتغمد الفقيدة والفقيدات بواسع رحمته و يرزق أهلها و ذويها جميل الصبر و السلوان .

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock