أكــدَ صباح اليوم الاثنين كاتب عام نقابة أعوان الصحة بالمستشفى الجهوي بجندوبة أحمد العوادي وفاة مريض عمره 42 سنة بسبب غياب الطبيب الجراح المُناوب .
وقال العوادي فى تصريح لشمس أف أم ، “المريض أصيل طبرقة ,وصل يوم 19 ديسمبر الماضي الى المستشفى على الساعة الثالثة ظهر وكان يعاني من نزيف فى الجهاز الهضمي ،والى غاية الساعة السابعة مساء لم يتم اسعافه لانهم لم يتحصلوا على الطبيب الجراح الذي أغلق هاتفه يومها .

وأضاف العوادي قائلا “رغم كل محاولات الاتصال به من طرف ناظر المستشفى ومدير المستشفى والنقابة الا أنها بائت كلها بالفشل ،السبب الذي جعل طبيبة الانعاش تتدخل لانقاذ حياة المريض واسعافه غير انه فارق الحياة ،نتيجة التهاون واللامبالاة وفق تصريحه.

وطالب العوادي بفتح تحقيق فى الغرض ،قائلا “حياة البشر بمستشفى جندوبة أصبحت لا تعني شيئ “.

وقد اتصل مراسل شمس أف أم بمدير المستشفى الا انه رفض اطلاعنا على حيثيات الموضوع وفضل الصمت.

تجدر الاشارة الى أن الطبيب الجراح هو نفس الذي رفض فحص مريضة دخلت الى المستشفى المذكرو بنفس التاريخ وكانت تعاني من تعفن خطير على مستوى الظهر وحالتها الصحية تتطلب عملية جراحية.

وقد تدخل يومها الناظر العام للمستشفى الذي قام بإستدعاء طبيب جراح متقاعد لاجراء العملية ، غير أن المريضة فارقت الحياة بعد أسبوع من اجراءها للعملية.

شارك معنا
668_334_1483960037
فيديو يوثق اللحظات الاخيرة قبل اصطدام حافلة نابل بقطار في جبل الجلود