طمأن وزير المالية بالنيابة فاضل عبد الكافي التونسيين بخصوص صرف أجور شهري جويلية وأوت والأشهر التي تليها في مواعيدها.

وأكد فاضل عبد الكافي في تصريح اعلامي عقب مجلس وزاري أن هناك ضغوطات كبيرة على المالية العمومية وأن الحكومة تعمل على المحافظة على ارتفاع نسب النمو الذي سيؤدي في عودة عجلة الإقتصاد للدوران وبالتالي تخفيف الضغط على المالية العمومية وعودة السيولة.

وأضاف أن قرار صندوق النقد الدولي في العام الماضي بتسريح القروض لبلادنا فتح الآفاق لتقديم تمويلات أخرى إضافة إلى تمويل ميزانية الدولة ومن بينها سداد قروض قديمة أو تمويل الدعم وأيضا للتنمية.


شارك معنا
بداية من منتصف الليل : الترفيع في أسعار المحروقات

أكدت وزارة الطاقة والمناجم والطاقات المتجددة ووزارة الصناعة والتجارة، في بلاغ مشترك صدر اليوم السبت، أنه سيتم إدخال تعديلات على...